-->
U3F1ZWV6ZTUwMTc5NDg2NjE5X0FjdGl2YXRpb241Njg0NjQzNDkzNDY=
recent
أخبار ساخنة

كتب.. الأكثر قراءة في العالم حاليا


 الكتب الأكثر قراءة، حاليا ، في العالم



                     

1.       الكتاب الأحمر

        يعد كتاب «مقتطفات من أقوال ماو تسي تونغ» أو الكتاب الأحمر كما يطلق عليه في العالم هو أكثر الكتب التي يقرأها العالم حاليا، الكتاب صدر بين عامي 1964 و1976 ويضم خطب الرئيس الصيني الراحل ماوتسي تونغ وأقواله، ويعتبر أحد رموز الثورة الثقافية التي قامت بها في الصين.
الكتاب الأحمر طبع بكل لغات العالم، وأصدرت طبعات شعبية صغيرة الحجم منه، وتقول بعض الأرقام ان عدد النسخ التي طبعت من الكتاب تتعدى 6 مليارات نسخة، وقد باع هذا الكتاب حتى الآن ما يقرب من 820 مليون نسخة، ودخل موسوعة غينيس للأرقام القياسية باعتباره الكتاب الأكثر قراءة بعد الكتاب المقدس.

2.       هاري بوتر


        سلسلة روايات «هاري بوتر» للروائية البريطانية ج. ك. رولنغ هي ثاني أكثر الكتب التي يقرأها العالم، وتتناول السلسلة           الخيالية حكاية الصبي الساحر الذي يكتشف ملكاته السحرية حتى بلوغه سن السابعة عشرة، ظهرت النسخة الأولى من السلسلة     باللغة الإنكليزية عام 1997 بعنوان «هاري بوتر وحجر الفلاسفة» وتوالت الاجزاء حتى توقفت مع الجزء السابع عام 2007.

«هاري بوتر»، التي تم تجسيدها على شاشة السينما، باعت أكثر من 500 مليون نسخة في كل أنحاء العالم، وهو ما يجعلها السلسلة الروائية الأكثر مبيعا عبر العصور، كما تعتبر الرواية الأكثر ترجمة في التاريخ بعد أن ترجمت إلى أكثر من 73 لغة حول العالم.

3.       الخيميائي


نشر الكاتب البرازيلي باولو كويلو روايته «الخيميائي» عام 1988، الرواية صدرت أول مرة باللغة البرتغالية، كتب كويلو روايته في اسبوعين فقط وقال عنها انه كتبها بهذه الوتيرة لأنها كانت «مكتوبة في روحه» وتدور أحداث الرواية حول خيميائي يتبع راعيا اندلسيا شابا في رحلته إلى مصر، من أجل تحقيق حلمه المتكرر بالعثور على كنز مدفون في منطقة الأهرامات.
الرواية نشرت أولا عن طريق دار نشر متواضعة في البرازيل، ولكنها حققت نجاحا هائلا بعد نشرها بالفرنسية، وقد اشاد بها النقاد ووصفت بإحدى روائع الأدب المعاصر، ترجمت الخيميائي إلى 67 لغة حول العالم وباعت 65 مليون نسخة في 150 بلدا، والرواية على غرار الأعمال الناجحة تحولت إلى فيلم سينمائي كما قدمت على المسرح.

4.       سيد الخواتم



      سيد الخواتم (بالإنجليزية: The Lord of the Rings) رواية خيالية ملحمة خارقة كتبها البريطاني ج. ر. ر. تولكين على نمط الرواية فانتازية.
بدأت كتتمة لكتابه السابق الهوبيت ثم تطورت إلى قصة أكبر بكثير، كُتبت على مراحل بين 1937 و1949، وكثير منها كُتب خلال الحرب العالمية الثانية. نُشرت في الأساس في ثلاث مجلدات في العامين 1954 و1955، وأعيد طبعها منذ ذلك الحين مرات كثيرة، كما تُرجمت إلى العديد من لغات العالم والأن تترجم إلى اللغة العربية، لتصبح واحدة من أكثر الأعمال الأدبية انتشاراً في القرن العشرين.
تقع أحداث سيد الخواتم في أرض تدعى الأرض الوسطى. تحكي القصة عن شعوب مثل الهوبيت، البشر والأقزام والسحرة والأورك والآلف وغيرها، وتتمحور حول خاتم السلطة الذي صنعه سيد الظلام سورون. تتقدم القصة بدءاً من المقاطعة، عبر الأرض الوسطى متتبعة حملات حرب الخاتم. تتبع القصة الرئيسية ستة ملحقات تزود القارئ بخلفية لغوية وتاريخية مهمة حول الأحداث.
ومع أعمال تولكين الآخرى، حُللت ثيمات سيد الخواتم وأصولها بشكل مكثف رغم أن القصة نفسها هي بالكاد الحركة الأخيرة في سلسلة ميثولوجية أكبر، أو بناء أسطوري عمل عليه تولكين لسنوات عديدة ابتداء من 1917. التأثيرات على أعماله السابقة، وسيد الخواتم تتضمن: اللسانيات، الميثولوجيا، والدين، وتحوي تجربته خلال الحرب العالمية الأولى. وسيد الخواتم أثرت بدورها على الأعمال الفانتازية الحديثة، وامتد تأثير أعمال تولكين إلى درجة أن الاستخدام المتكرر لكلمات مثل: التولكينية، والنمط التولكيني أدخلها قاموس أوكسفورد للغة الإنجليزية.
أدت شعبية سيد الخواتم الهائلة والثابتة إلى عدد هائل من الإشارات في الثقافة الشعبية، ونشر عدد كبير من الكتب عن توكين وأعماله. ألهمت سيد الخواتم (ولا تزال تُلهِم) قصصاً قصيرة، ألعاب فيديو، أعمالاً فنية وموسيقية، وعدد هائل من الأعمال المستمدة من عالم تولكين في وسائل الإعلام المختلفة، وإنتاجات سيد الخواتم على وجه التحديد كانت للإذاعة، والمسرح، والأفلام، وأدى إطلاق ثلاثية سيد الخواتم السينمائية إلى موجة اهتمام عارمة بسيد الخواتم وأعمال تولكين الأخر

    5.    شيفرة دافنشي


        تعد رواية «شيفرة دافنشي» أحد اكثر الكتب التي يقرأها العالم حاليا، الرواية التي تجمع بين التشويق والغموض في إطار خيالي، تبدأ بجريمة قتل غامضة في متحف اللوفر، وتكشف الأحداث وجود مؤسسة سرية أحد اعضائها ليوناردو دافنشي ويبدأ بطل الراوية واستاذ علم الرموز في محاولة فك شيفرة دافنشي المختبئة داخل أعماله.
الرواية نشرها الكاتب الفرنسي دان برون عام 2003 ورغم منعها في عدة دول وتعرضها لانتقاد لاذع من الفاتيكان لتعرضها للثوابت المسيحية، فإنها حققت نجاحا كبيرا وتحولت إلى فيلم سينمائي حقق نجاحا كبيرا، وقد باعت الرواية حتى الآن اكثر من 65 مليون نسخة وترجمت إلى 44 لغة حول العالم.



                                                                                                     ح.أ























إضافة تعليق على الموضوع مع عدم تضمنه لعبارات مسيئة شكرا على مشاركتكم
الاسمبريد إلكترونيرسالة