recent
أخبار ساخنة

المتابعون

ملخص دقيق و مبسط للرؤية الاستراتيجية 2015-2030



ملخص دقيق و مبسط للرؤية الاستراتيجية 2015-2030 

شرح مبسط و شامل لجميع رافعات الرؤية الاسترتيجية 2015-2030

        اصدر المجلس الاعلى للتربية والتكوين الرؤية الاستراتيجية. وتهدف بالاساس الى خلق مدرسة جديدة قوامها الجودة والانصاف. تهم الفترة الممتدة بين الفين وخمسة عشر والفين وثلاثين.
 نظمها في أربعة فصول:
 - من اجل مدرسة الانصاف وتكافؤ الفرص. 
- من اجل مدرسة الجودة للجميع.
-  من اجل مدرسة الارتقاء بالفرد والمجتمع.
-  من اجل ريادة ناجعة وتدبير جديد للتغيير.

الفصل الأول  من اجل مدرسة الانصاف وتكافؤ الفرص. 

          ويقترح المجلس في الفصل الاول المتعلق بالانصاف وتكافؤ الفرص مجموعة من الرافعات الاستراتيجية للتغيير منها :
-  الزامية التعليم الاولي وتعميمه وتأهيله.
 تخويل وتمييز ايجابي للوسط القروي والشبه حضاري ومناطق الخصاص لاستدراك جوانب النقص والتعثر وتشجيع عطر التدريس والتدبير على الاستقرار. 
- محاربة الانقطاع والهدر المدرسي عبر تقوية مدرسة الفرصة الثانية. وتشجيع الفتيات القروية على التمدرس وتعزيز جاذبيات المدرسة.
   - تجهيز المؤسسات التعليمية وتأهيلها عبر توفير الاطر التربوية الكافية والكفأة. 
- وتمكين المؤسسات بالبنيات والتجهيزات اللازمة. 
- توفير الظروف الملائمة لادماج ذوي الاعاقة على مستوى الولوجيات والتأطير ومحاربة التمثلات لدى الاخرين.
-  توفير الدعم التربوي للمتعثرين او المادي للاسر المعوزة او النفس بخلق مراكز للدعم النفسي الاجتماعي.
 تأهيل التربية غير النظامية قصد تقليص الامية. 
- توسيع عرض التكوين المهني وتطويره. 
تنظيم قطاع التعليم الخاص وحفزه واعتباره شريكا للتعليم العمومي في تحقيق اهداف التعميم والانصاف.

- الفصل الثاني من اجل مدرسة الجودة للجميع.

 اما في الفصل الثاني فمن اهم التي جاء بها.
-  تجديد مهن التربية والتكوين والتدبير بالرفع من جودة الفاعلين التربويين وحفزهم وربط الترقية المهنية بالمردودية وتجديد الادوار والمهام.
 - مأسسة الجسور بين مختلف اطوار التربية والتكوين. 
- إحداثية التنسيق بين قطاعات التربية والتكوين على مستوى المناهج والتكوينات. وتوطيد البكالوريا المهنية وربط التكوين المهني بالجامعة. 
- تجديد النموذج البيداغوجي القائم. 
- تخفيف المناهج وتنويع الطرائق البيداغوجية
- تعزيز تكنولوجيا الاعلام والمكتبات المدرسية.
-  اعادة النظر في الايقاعات الزمنية للتعلم. وتدبير الزمن المدرسي وملائمته. 
- اصلاح شامل لنظام تقييم الامتحانات وتطفيطها بما يسمح تكافؤ الفرص.
-  تحديث نظام التوجيه التربوي والمهني والجامعي. 
- التمكن من اللغات المدرسية وتنويع اللغات. بتعليم الانجليزية في التعليم الاعدادي في افق ادراجها في الرابع ابتدائي. اما في السلك الثانوي التأهيلي فيتم اعتماد تناوب لغوي بتعليم بعض المضامين بالفرنسية وادراج لغة اختيارية اخرى كالاسبانية. بما يسمح بوضع حد للاشكال اللغوي القائم عند ولوج الجامعة. 
- النهوض بالبحث العلمي والتقني والابتكار. 
- ارساء حكامة ناجعة لمنظومة تربية والتكوين. 

- الفصل الثالث من اجل مدرسة الارتقاء بالفرد والمجتمع.

 ويهم الفصل الثالث ارساء ست رافعات اساسية من اجل الارتقاء بالفرد والمجتمع. وذلك من خلال 
ملائمة التعلمات والتكوينات مع حاجات البلاد ومهن المستقبل والتمكين من الاندماج في سوق الشغل. ترفيق مجتمع المواطنة والديموقراطية والمساواة. تأمين التعلم مدى الحياة. السعي الى الانخراط الفاعل في اقتصاد ومجتمع المعرفة. تعزيز تموقع المغرب ضمن البلدان الصاعدة.

-  الفصل الرابع من اجل ريادة ناجعة وتدبير جديد للتغيير.

أما في الفصل الأخير من خلال دعامتين أساستين لريادة ناجعة و تدبير جديد للتغيير
- تعبئة مجتمعية مستدامة من أجل تجديد المدرسة المغربية و الرفع من جودتها
- ريادة و قدرات ناجعة في مختلف مستويات المدرسة


google-playkhamsatmostaqltradent