recent
أخبار ساخنة

المتابعون

جميع التفاصيل المتعلقة بالجذاذة من ألفها إلى يائها معلومات أول مرة ستتعرف عليها


المقدمة

  إن غياب التخطيط المسبق للدروس قد يوقع المدرس في الكثير من المواقف المحرجة والتي يغلب عليها العشوائية والارتجالية وعدم القدرة على التدبير الامثل للوقت والجهد لذا فان الالتزام بالاعداد المسبق للدرس او الحصة الدراسية يساعد على تجويد الممارسة التعليمية وجعلها اكثر فاعلية كما تسهم في تنمية خبرات المدرس وتوفر له الثقة بالنفس وتمكنه من تحقيق الانضباط داخل الفصل الدراسي لهذا تعد الجذاذة او بطاقة تحضير الدروس وثيقة اساسية من وثائق المدرس.

تعريف الجذاذة

 والتي يقوم من خلالها بالتخطيط المسبق لكل المكونات والمراحل المتداخلة لتقديم درس ما، و يمكن القول بأنها هندسة قبلية لكل درس.

ما هي الأسئلة التي تنطلق منها الجذاذة ؟

  - ماذا سادرس؟
 - ما الهدف من الدرس؟
 - كيف سأدرس؟
 - وكيف تحقق من نجاح الدرس؟ 

 مكونات الجذاذة ؟

وتتكون الجذاذة من عنصرين اساسيين
-  بطاقة تقديم الدرس وتكون في مقدمة او رأس الجذاذة
 - ثم عرض مفصل لمجريات الدرس وتضم بطاقة تقديم الدرس ( معلومات منها المستوى الدراسي الاولى او الثانية او الثالثة ابتدائي وهكذا)  
- المادة كمواد اللغة العربية والاجتماعية والتربية الاسلامية وغيرها من المواد
 - المكون اذ نجد في مادة اللغة العربية مثلا مكونات عدة كمكون القراءة والكتابة والتراكيب والحكاية والاملاء والانشاء والتواصل.
- عنوان الموضوع ويقصد به عنوان الدرس الذي سيتم تقديمه خلال الوحدة والاسبوع حيث ينقسم برنامج السنة الدراسية الى ست وحدات كل وحدة تدوم خمسة اسابيع تتناول فيها مجموعة من المواضيع والدروس الخاصة بالوحدة تخصص الاسابيع الاربعة الاولى لتقديم وبناء الدرس اما الاسبوع الاخير للوحدة فهو خاص لتقويم ودعم الدروس المقدمة في نفس الوحدة 
- الحصة كالحصة الاولى او الثانية او الثالثة وهكذا حيث ان الدرس الواحد قد ينجز في حصة واحدة او قد يتطلب مجموعة من الحصص كما يحدده المنهاج الدراسي فمثلا يتم تقديم درس في الرياضيات في خمس حصص متفرقة في كل من الوحدة الاولى والثانية والثالثة والرابع وفي حصتين في الوحدتين الخامسة والسادسة 
- مدة انجاز الدرس اذ يتم تقديم كل مكون او مادة في مدة زمنية محددة تحددها الوثائق الرسمية وتتم تعبئة المعطيات اعلاها انطلاقا من التوازيع السنوية او المجالية فاذا اخذنا على سبيل المثال التوزيع السنوي لمادة اللغة العربية للمستوى الرابع ابتدائي نجد معلومات منها المجال او الوحدات كل وحدة مقسمة الى خمسة اسابيع وفي كل اسبوع نجد مواضيع الدروس التي من المخطط تقديمها حسب كل مكون
- الاهداف التعليمية وذلك بتحديد ما نريد اكسابه للمتعلم من معلومات او مهارات او قيم من خلال الدرس. ويراعى في صياغة هذه الاهداف أن تكون 
  واضحة تنمي قدرات المتعلمين وتطور من شخصيتهم 
وان تكون ممكنة التحقيق وتتلائم مع مستواهم كما على المدرس
 ان ينظم الاهداف حسب الترتيب المنطقي الذي يسير عليه الدرس وتتم صياغة الاهداف بالشكل التالي 

كيف يتم صياغة الأهداف؟

ان ثم فعل اجرائي كان يتعرف ان يميز ان يستثمر ان ينتج ان يصف ان يوظف ان يقرأ ان يحل وهكذا متبوعا بكلمة المتعلم ثم وصف الخبرة المراد اتقانها كالقول ان يميز المتعلم بين الاشكال الهندسية ان يتعرف المتعلم ان يتعرف المتعلم على حالات المادة ان يقرأ المتعلم النص قراءة سليمة وهكذا

خلاصة : أن + فعل إجرائي + المتعلم + وصف المراد إتقانها
 
الوسائل المعتمدة في الدرس مثل الكتاب المدرسي الدفاتر الالواح السبورة الصور والملصقات الادوات والمعينات والديك وغيرها. 
بعدها يتم الانتقال الى تحديد اجراءات تنفيذ الدرس من خلال جدول يحدد مراحل وخطوات الدرس.
 انشطة المدرس وما يقابله من انشطة المتعلم واولى مراحل تقديم الدرس
   التمهيد وتروم هذه المرحلة هيئة واعداده للتعلم وذلك من خلال اعتماد التقويم التشخيصي للوقوف على مدى تمكن المتعلمين من المعارف السابقة والضرورية لاستيعاب وبناء التعلمات الجديدة والهدف منه تجاوز اي تعثرات او نقائص محتملة قبل الشروع في الدرس
 الجديد جذب انتباه جديد جذب انتباه المتعلمين تجاه موضوع الدرس وشد انتباههم من خلال اثارة اسئلة او مواقف مرحلة البناء ويراعى فيها تنويع طرق التدريس 

كيف يجب أن تكون طرق التدريس؟

بحيث تكون 
- مثيرة لميول المتعلمين
 مشجعة على المناقشة والحوار و التفكير
 تراعي الفروق الفردية بين المتعلمين مع اتخاذ اشكال عمل متنوعة كالعمل الجماعي او الفردي او في مجموعات اثناء سير الدرس

كيف يتم بناء الدرس؟

 ويتم بناء الدرس عبر مراحل منها 
اولا عرض المشكلة ويستحسن ان تكون وضعية مستقاة من الواقع المعيشي للمتعلمين مع كتابتها على السبورة بلغة سليمة وواضحة مصحوبة بالتعليمات الضرورية بحيث تثير تساؤلاتهم واهتماماتهم 
ثانيا مرحلة الفعل اذ يعمل التلميذ على فهم الوضعية والعلاقة بين مختلف مكوناتها مكوناتها ثم وضع فرضيات لحل المشكلة 
ثالثا مرحلة التركيز اذ يتواصل المتعلمون فيما بينهم لعرض افكارهم ومقارنتها لاثبات صحتها وشرح طريقة الوصول الى الحل 
رابعا مرحلة المأسسة اذ يناقش المدرس المتعلمين اهم ما توصلوا اليه من افكار والعمل على تركيبها وتمحيصها للخروج باستنتاج وكتابتها على السبورة على شكل قاعدة او خلاصة
 خامسا مرحلة التطبيق اذ يقوم المتعلم بالتدرب على التوظيف المباشر لما تعلمه من مكتسبات جديدة في حل تطبيقية بسيطة بهدف تثبيت ما تعلمه ويعد التقويم اخر مرحلة من مراحل تقديم الدرس فمن خلال التقويم الاجمالي يقيس المدرس مدى تحقيق الاهداف المسطرة من الطرف وتمكن المتعلمين من المعارف الجديدة وذلك عن طريق الاسئلة وذلك عن طريق الاسئلة الشفوية او التمارين الكتابية او الامتحانات.




google-playkhamsatmostaqltradent