recent
أخبار ساخنة

المتابعون

لماذا قست قلوبنا؟ وما هو الحل؟؟


مقدمة

قصص مرت على التلفاز مباشرة 

 القت بهما من اعلى جسر بحادثة هزت بغداد
 فتاة المعادي قصة مؤلمة على لسان المصريين 
اليوم هزت جريمة شهدتها محافظة الزرقاء المجتمع الاردني وتحت جسر الائمة ينتظر ذوي الطفل الغريقين.
  خلاف زوجين عراقيين انتهى بكارثة في هذا المكان بالتحديد.

       يعني تسأل نفسك احيانا وتقول هذه الأم لما القت بابنها الاول في النهر الم تتردد في رمي ثاني؟ 
ألم تحزن لمشهد الاول وهو يغرق؟ 
ألم يصرخ ضميرها بصوت ابنها أمي ساعديني؟ ألم يرتجف قلبها عندما تذكرت حملها بهم، اطعامهم الم يرتجف قلبها لنظرات ابنائها البريئة لها "وقمة امان الطفل في كنف امه فعندما قطعوا يده اليمنى ألم يتردد ذلك المجرم في قطع اليسرى وصالح يردد الله اكبر الله اكبر 
الم يحزن لشاب ضعيف بين كلا من المجرمين يستحلون جسده
 الم يتخيل ذلك المجرم نفسه أمام الله وصالح يلتجأ له او عندما تم الاعتداء عليها وسرقة حقيبتها واسقاطها ارضا الم يتردد هؤلاء المجرمين في قتلها بعد ذلك؟ وهي امرأة وحيدة ضعيفة لا حول لها ولا قوة? عندما وعندما وعندما قست قلوبكم قست قلوبكم قست قلوبكم.

      والله الامر محزن جدا يعني عندما يقسو القلب "على الرحمة السلام" بكل امانة لا يهمني هؤلاء المجرمين بمثقال ذرة اسأل الله عز ان يحاسبهم بمثل اعمالهم وهناك قانون يحاسبهم على هذه الجرائم وانا اجلت الحديث في هذا الموضوع لانني اردت ان ننظر للصورة كاملة اريد ان اتحدث عني وعنك واخاف على قلبي وقلبك ان يقسوا في يوم من الايام.
كيف ستعرف أن قلبك سيقسوا؟
 فهؤلاء المجرمين لم يبدأ معهم الامر فجأة بل هو من مشوار طويل مع قساة القلب وتحجره من مشوار طويل من الاستماع الى الشيطان ووسوساته مشوار طويل في البعد عن الله عز وجل فهل انت على ذلك الطريق؟ هذا السؤال الذي يجب ان يطرح لان ذلك يحدد ان كان سيقسوا قلبك ام لا.
"أي مجرم عنيف ذات مرة كان طفل بريء" هذه مقولة احد الاطباء النفسيين يعني هم لم يخلقوا وقل متحجرة بل عاشوا حياة طبيعية كباقي البشر ولكن كان هناك ظروف جعلتهم ما هم عليه من قساة القلب فيجب ان نعرف لماذا قست قلوبهم حتى نتجنب تلك الاسباب هل تقصد يا محمد اننا في يوم من الايام وربما سنصبح مجرمين طبعا لا اقصد ولكن يجب ان تحرص على ان تبتعد عن تلك الاسباب 

أسباب تؤدي إلى قسوة القلب

- الغفلة 
- التعصب 
- حب الدنيا 
- اتباع الهوى 
- الاستهزاء بايات الله 
- الكفر 
    جلست مرة صدفة مع احد الاشخاص اثناء محاولتي استئجار سيارة من شركة خاصة فقال لي المسؤول هناك وسجارة الحشيش بين اصابعه لو اسمك ليس محمد لعزمتك على واحدة فقلت مستغربا اهذا فقط ما يمنعك قال نعم يعني ما اجمل الحي او اخذ يحدثني عن نزواته ومعاصيه وجناه وترهيبه للخلق فخرجت من هناك وفي عقلي سؤال واحد كيف يفكر بهذا الشكل او بالاصح كيف قسى قلبه؟ وجدت الاجابة في قلبه قسى لانه تعلق بالدنيا كثير عندما يتعلق القلب بالدنيا يضحي بصلاته اصدقائه بخلاده يضحي بمبادئه باخلاقه الله سبحانه وتعالى يقول "فلا تغرنكم الحياة الدنيا" عندما يقسو القلب يصبح على القلب مثل الران مثل الصدأ الله سبحانه وتعالى يقول هذا هذا الرون سيكون السبب في بعدك عن الله عز وجل وعن الجنة لا قدر الله فهذا الرجل لما حدثني بما قال كان بين جمع من الرجال اشكالهم مهيبة من اسلحة ووشوم ولغة بذيئة فلا اتوقع من احدهم ان يقول في مثل هذه الجلسة هيا لنتوضأ ونصلي مثلا. 

فالمرء على دين خليله وكن من تكن من صلاح اذا صاحبت صاحب سوء ذهب صلاحك معه وقسى قلبك الرسول صلى الله عليه وسلم يقول المرء على دين خليله قسى بسبب الصحبة الفاسدة فابتعد عن كل ما يؤذيك من الصحبة الفاسدة فكر الان فكر الان باشخاص في محيطك تشعر ان لغتك ربما تصبح اسوأ جلوسك معهم افعالك ربما تصبح اسوأ جلوسك معهم هؤلاء يسحبونك اليهم فاحرص على اختيار هذه الصحبة واحيانا كثيرة لا نشعر بتأثيرهم الا بعد فوات الاوان وهذه الطامة الصراحة يقول احدهم في اول معصية لي شعرت بالندم الشديد واستغفرت الله كثيرا ولكنني الان اعصي الله ولا اشعر بشيء لا يشعر ان الامر يستحق الاستغفار حتى وكأن قلبي بدأ بالتحجر نعم القلب يقسو عندما ترتكب الذنب او المعصية ولا تستغفر الله عز وجل 

كيف يفكر المجرم؟

       ولكن كيف يفكر من قسى قلبه او كيف يفكر المجرم؟ يعني كيف يمكن لشخص ان يكون بهذا البرود بهذه اللامبالاة بهذه اللا رحمة او كل صف هذه معا، كيف؟ احد الاطباء النفسيين البريطانيين اتاه الشغف لمعرفة تشكيلية العقل الاجرامي اراد ان يعرف التشابه والاختلاف مع دماغ الانسان الطبيعي فقام بتصوير عقول مجموعة من القتلة المتسللين والنتيجة كانت صادمة وهي ان جميع القتلة المتسللين ادمغتهم تبين ان  مختلفة فعلا عن عقل الانسان الطبيعي الاختلاف يكمن في ان عقول المجرمين يوجد فيها ضعف هيكلي في اللوزة الدماغية وهذا الجزء هام جدا في العقل لكونه يشارك في توليد وتقييم المشاعر والاحاسيس لدى الانسان ولكنه كان مشوه كليا لهؤلاء السفاحين لذلك هم لا يعرفون اين الرأفة والحنان في حياتهم بل جعلوا الحقد والكراهية والانتقام يلازم عقولهم وقلوبهم ولا يعرفون ابدا الشعور بالذنب حين يرتكبون جريمة ما، بل يعتبرونها متعة حقيقية قبل ان تتسرع وتقول 

هل المجرم خلق مجرما؟

هل هم خلقوا مجرمين؟ لا طبعا هي فقط قلوبهم قست مع الزمن ومن الابتعاد عن الله عز وجل فتشوهت العقول وتبعثرت المشاعر واصبحوا كالوحوش لذلك قلت لك بداية عن اسباب قسوة القلب لم ارغب في هذه الحلقة التحدث عن العقاب بقدر التحدث عن الاسباب فالوقاية خير من قنطار علاج صحيح الاولى لنا ان نحمي انفسنا من مسببات قسوة القلب و بالتالي صفة الرحمة و ما أجملها من صفة.
google-playkhamsatmostaqltradent